قامت هيئة الزكاة الوطنية بالتعاون مع  فرقة مكافحة المرابين بإطلاق ما يصل إلى 1000 شخص من ديون الدين إلى قروض الديون. تسدد الهيئة كل ديون تبلغ قيمتها مليون روبية. وقال والي المدينة باندونغ أديد دانيال: "يتم تنظيم تلاوة القرآن الروتينية لعمال الحكومة (جهاز الدولة المدني) كل يوم أربعاء مع نشاط تقديم المساعدة إلى أشخاص غارقين في الديون. هناك 1000 شخص أطلق سراحهم،" عبر والي المدينة في بيانه الصحفي بعد الأنشطة في مسجد الأُخوة، يوم الأربعاء (6/2).